كم عدد الأنبياء والرسل - منتديات نسيم الورد
       
منتديات نسيم الورد

عدد مرات النقر : 856
عدد  مرات الظهور : 8,342,409
عدد مرات النقر : 681
عدد  مرات الظهور : 8,342,403
عدد مرات النقر : 688
عدد  مرات الظهور : 8,342,402

عدد مرات النقر : 819
عدد  مرات الظهور : 8,326,965
عدد مرات النقر : 558
عدد  مرات الظهور : 8,326,959
عدد مرات النقر : 630
عدد  مرات الظهور : 8,326,949

عدد مرات النقر : 570
عدد  مرات الظهور : 8,326,945
عدد مرات النقر : 328
عدد  مرات الظهور : 8,269,6646
عدد مرات النقر : 434
عدد  مرات الظهور : 8,269,6637

عدد مرات النقر : 561
عدد  مرات الظهور : 8,326,8758
فعاليات منتدى نسيم الورد

عدد مرات النقر : 290
عدد  مرات الظهور : 8,303,4959
عدد مرات النقر : 251
عدد  مرات الظهور : 8,303,4880
عدد مرات النقر : 358
عدد  مرات الظهور : 8,303,4871
عدد مرات النقر : 263
عدد  مرات الظهور : 8,303,4862
عدد مرات النقر : 421
عدد  مرات الظهور : 8,303,4843
 
العودة   منتديات نسيم الورد > منتديات نسيم الورد الاسلاميه > رسولنا الكريم والصحابه الكرام
 
إضافة رد
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
 
#1  
قديم 10-17-2020, 04:48 PM
الغريب متواجد حالياً
Saudi Arabia     Male
قـائـمـة الأوسـمـة
53000

51000

الحضور الدائم

50000

لوني المفضل Gainsboro
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل : Sep 2018
 فترة الأقامة : 787 يوم
 أخر زيارة : اليوم (01:18 PM)
 الإقامة : الرياض
 المشاركات : 59,248 [ + ]
 التقييم : 69888
 معدل التقييم : الغريب has a reputation beyond reputeالغريب has a reputation beyond reputeالغريب has a reputation beyond reputeالغريب has a reputation beyond reputeالغريب has a reputation beyond reputeالغريب has a reputation beyond reputeالغريب has a reputation beyond reputeالغريب has a reputation beyond reputeالغريب has a reputation beyond reputeالغريب has a reputation beyond reputeالغريب has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي كم عدد الأنبياء والرسل






الأنبياء والرّسل
يُعرّف النبي لغةً على أنه صاحب النبوّة المخبِر عن الله تعالى، وهو إنسان يختاره الله -عز وجل- ليوحي إليه بشريعة أو دين،[١] أما الرسول فيُعرّف على أنه شخص يبعثه الله -تعالى- بشرع يعمل به ويبلغه،[٢] ويَكْمن الفرق بين الأنبياء والرسل في أن الأنبياء بُعثوا بشريعة من سبقهم ليذكّروا أصحاب تلك الشريعة بها ويجددوها، أما الرسل فقد بُعثوا بشريعة إلى أقوام لا يعلمونها من الأصل، أو يعلمونها ولكنهم خالفوها، ومن الجدير بالذكر أن الأنبياء والرسل جميعاً دينهم واحد، ولكن شرائعهم مختلفة، وقد بشّر السابقون من الأنبياء والمرسلين بمن سيلحق بهم، وآمن اللاحقون بنبوة من سبقهم، وكان أول رسول بعثه الله -تعالى- نوح عليه الصلاة والسلام، حيث أرسله إلى قوم كفار ليدعوهم إلى التوحيد وينهاهم عن الشرك.[٣]



عدد الرسل والأنبياء
بعث الله تعالى الأنبياء والرسل إلى أقوامهم ليخرجوهم من الظلمات إلى النور، وقد كانت بعثتهم متتابعة، حيث يتْبع الرسول الرسول، مصداقاً لقول الله تعالى: (ثُمَّ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا تَتْرَىٰ ۖ كُلَّ مَا جَاءَ أُمَّةً رَّسُولُهَا كَذَّبُوهُ ۚ فَأَتْبَعْنَا بَعْضَهُم بَعْضًا وَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ ۚ فَبُعْدًا لِّقَوْمٍ لَّا يُؤْمِنُونَ)،[٤] وقد ذكر الله -تعالى- قصص بعض الأنبياء في القرآن الكريم، ولم يذكر بعضهم الآخر، مصداقاً لقوله عز وجل: (وَرُسُلًا قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مِن قَبْلُ وَرُسُلًا لَّمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ ۚ وَكَلَّمَ اللَّهُ مُوسَىٰ تَكْلِيمًا)،[٥] والأنبياء الذين ورد ذكرهم في القرآن الكريم هم: آدم، ونوح، وإبراهيم، وإسماعيل، وإسحاق، ويعقوب، وإدريس، وهود، وصالح، وموسى، وعيسى، ولوط، وشعيب، ويونس، وداود، وسليمان، وإلياس، واليسع، ويحيى، وزكريا، وأيوب، وهارون، ويوسف، وذو الكفل، ومحمد عليهم الصلاة والسلام جميعا.[٦]


ويبلغ عدد الأنبياء -عليهم الصلاة والسلام- الذين ورد ذكرهم في القرآن الكريم خمسة وعشرين نبياً، ثمانية عشر منهم ذُكروا في سورة الأنعام، والباقي في سور متفرقة، ومنهم أربعة عرب وهم: شعيب، وصالح، وهود، ومحمد صلى الله عليه وسلم، وتجدر الإشارة إلى اختلاف العلماء في نبوّة ثلاثة أشخاص ورد ذكرهم في القرآن الكريم، وهم: الخضر، وتبّع، وذي القرنين، حيث قال بعض العلماء بنبوّة ذي القرنين وتبّع، والصحيح التوقف في ذلك، لأن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: (ما أدري أَتُبَّعُ أنَبيًّا كان أم لا؟ و ما أَدري ذا القَرنينِ أَنبيًّا كانَ أم لا؟)،[٧] وأما الخضر فهو نبي من أنبياء الله على الأرجح.[٨]


ومن الجدير بالذكر أن العلماء قد اختلفوا في عدد الأنبياء والرسل، ويرجع السبب في خلافهم إلى ثبوت بعض الأحاديث النبوية التي تذكر عددهم عند بعض أهل العلم، وعدم ثبوتها عند بعضهم الآخر، حيث قال بعضهم أن عدد الأنبياء والرسل مئة وأربعة وعشرون ألفاً، واستدلوا على ذلك بالحديث الذي رُوي عن أبي ذر الغفاري -رضي الله عنه- أنه قال: (يا رسولَ اللهِ كمِ الأنبياءُ؟ قال: مئةُ ألفٍ وعشرونَ ألفًا، فقال: يا رسولَ اللهِ كمِ الرُّسلُ مِن ذلك؟ قال: ثلاثُمئةٍ وثلاثةَ عشَرَ جمًّا غفيرًا، قال: يا رسولَ اللهِ مَن كان أوَّلَهم؟ قال: آدَمُ)،[٩] وقال بعضهم الآخر أن عدد الأنبياء والرسل ثمانية آلاف، واستدلوا بما رواه أنس بن مالك -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: (بعثَ اللهُ ثمانيةَ آلافِ نبيٍّ أربعةُ آلافٍ إلى بَني إسرائيلَ وأربعةُ آلافٍ إلى سائرِ النَّاسِ).[١٠][٦]


ومن العلماء من قال بأن عدد الأنبياء والرسل ألف نبي ورسول، واستدلوا بما رُوي عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: (إنِّي خاتَمُ أَلْفِ نَبيٍّ، وأكثَرُ ما بُعِثَ نَبيٌّ يُتَّبَعُ إلَّا قد حذَّرَ أُمَّتَه الدَّجَّالَ)،[١١] وفي الحقيقة أن أغلب ما سبق من الأحاديث ليست بصحيحة، وضعّفها كثير من العلماء، ولذلك ذهب العديد من الأئمة إلى عدم الأخذ بها، ومنهم شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله- الذي نقل رأي الإمام أحمد بن حنبل، ومحمد بن نصر المروزي في تضعيف الأحاديث الواردة في ذكر العدد، حيث قال في مجموع الفتاوى: (وهذا الذي ذكره أحمد، وذكره محمد بن نصر، وغيرهما، يبين أنهم لم يعلموا عدد الكتب والرسل، وأن حديث أبي ذر في ذلك لم يثبت عندهم).[٦]



خصائص الأنبياء والرسل
اصطفى الله -تعالى- الأنبياء والرسل من صفوة البشر، وفضّلهم بخصائص عديدة ميّزتهم عن سائر الناس، ويمكن بيان بعض هذه الخصائص فيما يأتي:[١٢]

العصمة من ارتكاب الكبائر: حيث إن الأنبياء والرسل معصومون عن ارتكاب الفواحش والآثام، ويستحيل وقوعهم بها، وقد نقل القاضي عياض -رحمه الله- إجماع المسلمين على عصمة الأنبياء من الفواحش، والموبقات، والكبائر، وقال بعض أهل العلم أن الأنبياء معصومون عن صغائر الذنوب أيضاً.
الوحي: فقد ميّز الله -تعالى- الأنبياء عن غيرهم من البشر بأن دعوتهم كانت بوحي من الله تعالى، مصداقاً لقوله عز وجل: (إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ كَمَا أَوْحَيْنَا إِلَىٰ نُوحٍ وَالنَّبِيِّينَ مِن بَعْدِهِ).[١٣]
نوم العيون من غير نوم القلب: فقد روت أم المؤمنين عائشة -رضي الله عنها- عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: (تنامُ عيني ولا ينامُ قلبي)،[١٤] وروى أنس بن مالك -رضي الله عنه- واصفاً النبي -عليه الصلاة والسلام- في حادثة الإسراء والمعراج: (وتَنامُ عَينُه ولا يَنامُ قَلبُه، وَكذلكَ الأَنبياءُ تَنامُ أَعينُهم وَلا تَنامُ قُلوبُهم)،[١٥] وقد بيّن الإمام النووي -رحمه الله- أن هذا من خصائص الأنبياء عليهم السلام.
عدم نزع لأْمة الحرب عند لبسها إلا بعد القتال: فقد رُوي عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: (إنَّه ليس لنَبيٍّ إذا لَبِسَ لَأْمَتَه أنْ يَضَعَها حتى يُقاتِلَ).[١٦]


مكانة الأنبياء والرسل عند رسول الله
كان محمد -صلى الله عليه وسلم- يحب إخوته في النبوّة ويحترمهم ويقدّرهم، ويعتبر نفسه والأنبياء الذين سبقوه كلبِنات في بناء واحد، أو كحلقات في سلسلة واحدة، ولم يكن -عليه الصلاة والسلام- ينظر إليهم على أساس المفاضلة، أو المنافسة، أو المنازعة، بل كان يقول: (إنَّ مَثَلي ومَثَلَ الأنبياءِ من قبلي، كمَثَلِ رجلٍ بنى بيتًا، فأحسَنه وأجمَله إلَّا موضِعَ لبِنةٍ من زاويةٍ، فجعَل النَّاسُ يطوفونَ به، ويعجَبونَ له ويقولون: هلَّا وُضِعَت هذه اللَّبِنةُ؟ قال: فأنا اللَّبِنةُ، وأنا خاتمُ النَّبيِّينَ).




رد مع اقتباس
قديم 10-17-2020, 10:14 PM   #2


سحر العيون متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 127
 تاريخ التسجيل :  Jan 2019
 أخر زيارة : اليوم (01:52 PM)
 المشاركات : 64,967 [ + ]
 التقييم :  71848
 الدولهـ
United Arab Emirates
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Darkorchid
افتراضي






جزاك الله خيرا وبارك الله لك في كل ما تنقله لنا من الفوائد

رائع ومبدع كما تعودنا على كل مواضيعك الراقية والمفيدة

يسعد مساك بكل خير وسعادة

تحياتي وتقديري لك





 

رد مع اقتباس
قديم 10-27-2020, 10:58 PM   #3


ديما غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 361
 تاريخ التسجيل :  Oct 2020
 أخر زيارة : اليوم (08:49 AM)
 المشاركات : 1,232 [ + ]
 التقييم :  1080
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Yellow
افتراضي



تسسسلم الايـآدي على روعه طرحك
الله يعطيك الف عافيه يـآرب
بانتظـآر جــديدك القــآدم
آحتـرآمي لك


 

رد مع اقتباس
إضافة رد
 

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
 

(أظهر الكل الأعضاء الذين قاموا بمشاهدة هذا الموضوع : 3
, ,
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:02 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2020 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved. nalwrd.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات نسيم الورد © 2018